Tentang Fakultas Hukum

في هذا العصر هي عهد الإصلاح الديني قد تستطيع أن تفتح الحصن المظلم على المشكلة الحكمية، مشكلة الموظف الحكومة  والإدارة العملية المؤسسة والحكومة تدل على الظلم وبعيد عن الحاجة الحكم ما التي أملها المجتمع لتحصول على العهدة العدل. توجد الدور والمهنة الحكم في الحياء المجتمع والدولة الذات سيادة الآن لتكون الفتنة من المشكلاتها. وهذه الحالة تحصل على الفكرة، أن الدراسية العليا من الحكم في أندونيسي، الخاصة في الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج، لابد تفهم على المشكلاتها لتكون المحاولة لتطلب الحل الجيدة على المشكلاتها.

 

بعد أن تفعل البحث والفكر على المشكلات قبلها، أن منهاج الدراسي لتكون من أحد المهمة لتطلوق هذه المشكلات والحلتها. من بعض الأنشطة الملتقى في منهاج الدراسي، وتثمين التي تعملها لمحاولة أن تكمل منهاج الدراسي بكاملا والأخلاق تكون ما يلي:

1.    في السياسة الوطني التي تتجه الى ديموقراطيا في هذه العصر الإصلاحية، حكم في كل أمورها تصلح، وتدور، ظيفة، وحقوق الحكم في ترتيب المجتمع (في الحياء المجتمع والدونلة الذات سيادة أندونيسي). الحال التي تأليف وخاصتها هي في العدل الحكم. مثل مافية الحكمية، تواطئ، إنحراف، محاباة الأقارب، وحقوق الحكمية بالعملى، كيف أخلاق الحاكم، المحامى، المحقق، الحاكم وغيرها. في المستوى الوطني، القطرى، والمحل. وتدل على النتيجة الأخلاق للأساسها.

2.     والحال الوطني كذا، مما تسبب مع ترتيب السياسة الحكومة في العصر الجديد التي تأثر السلبى في ترتيب السياسة الحكم الوطني وتولد الحكم التي تناسب مع إهتمام الحكومة، وتسبب أيضا في ترتيب التربية العليا الحكم التي تقربها بالطريقة "الموضوعية". التربية العليا الحكم الوطني لم تطوير الى القرب النظرة نقدية (تدريس الحكم النظرة النقدية) التي نجانب الى الخلوق الصحيحة والعدلة، أن العالم الحكم هي مجاهد الصحيحة والعدلة للناس.

3.    توجد الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج كجزء من الجامعة محمدية التي تملك الخاصة الإسلامية ولديها الموقع والدور الإستراتيجية في تنمية الترتيب الدراسية العليا الحكم الأخلاق وتأثر الإسلامية، حتى تستطيع أن تولد العلماء الحكم التي تملك الشخصية الكاملة، وتستطيع أن مسؤولية على بناء الحكم التي تقرب على الأسس الإسلام، أخلاق، الصحيحة، والعدلة للرفاهية الإجتماعية.

 

على هذه الأسس، فلذلك الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج لتطلب الدورها في التنمية الدراسة العليا الحكم الوطني، نظر أن الدراسة الحكم تراخص "عملية الدخولية، والفعلية، وتحققة، بترتيب على الأسس العدلة والصحيحة". ولذلك، في المحاولة لتطلب الدور الكاملة، الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج تراخص النظرة والمهمة الدراسة العليا الحكم التي لديها الأخلاق الإحترافية، والإنسانية، والصالح.

 

أما تقصد للإحترافية أصل الكلمتها بمعني أهل، والدور الإحرافية بمعني أن في العملية الدراسة العليا الحكم في جامعة محمدية مالانج تستطيع أن تستولى وتفهم على النظرية، والفكرة، والأهل في العلملية علمها من ترتيب العلم الحكم في المجتمع.  ولذلك، كل الإدارة التي مسؤولية في العملية الدراسة العليا الحكم في الكلية القسم الحكم جامعة محمدية مالانج مطلوب ما يلي:

1.    تنمية الأخلاق نظرة النقدية والحاذق.

2.    تغيرات في العملية التعليم والتدريس.

3.    تنمية منهاج التدريس التي تناسب بين النظرية، والفكرة، والعلملية بمقارنة 2:2:1.

4.    تنمية التعلميات في العلوم الحكم بنظرة النقدية.

 

كلمة الإنساني من الصفة الإنسانية. ولذلك أخلاق الإنساني هي عملية الدراسة العليا الحكم في الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج لتشكل الأخلاق الطلاب من العالم الحكم التي تعمل على الأسس والقيم التي تكون الأساس الناس ومقربها الى الصحيحة، والعدلة، والحقوق الإنسانية. في معني الإنساني، تقصد للدراسة العليا الحكم التي عقدت الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج، مما تفهم للحاذق والأهل الحكم وأيضا تبني الإستقامة أو السلامة الطلاب. أما الشكليات من مثل أعلى التي تأملها:

1.    تنمية الأخلاق الأليفا عن المشكلات المجتمع حولها التي إتكئ على الأسس الإنسانية بكاملة.

2.    تفهم الحقوق الإنسانية بمفردا أو المجتمعا.

3.    تحيز الى الأسس العدلة، والصديقة، والصحيحة.

 

أما الأخلاق الصالح من أصل الكلمته بمعني الديني أو أمر الدين أو مؤمين. تعليم الحكم لابد تقرب على الأسس إلاهية. الصحيحة والعدلة التي مورد الى الرب لابد أن تكون الأساس الأولى في الفكرة، والعملية، وخاصة الى عالم الحكم في أي العمل والموقعه. في هذه المعني تستطيع أن تنشئها أن الأخلاق الصالح لتكون النفس أو الروح من شخص المحترف الإنساني في كل العمل على السلوك من أجل:

1.    تفهم الأسس والفكرة الحكم الإسلام لتكون الروح من كل الفكرة الحكم في العالمي، والوطني، والمحل.

2.    تملك الإستقامة والمسؤولية العليا لتعمل العلومها لتكون المسلم.

3.    تحقيق الإسلام لتكون السلوك أو الأخلاق في كل العملية أو الأنشطتها.

 

هذه النظرية تنشأ لتطلب الطريقة لتنمية المهمة جامعة محمدية مالانج أو الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج. أما المهمة من الكلية الحكم جامعة محمدية مالانج أشار الى الشكل العلمية الأساس جمعية يعني ساعد على مجتمع ضعيفا، ومسكينا، وضعفاء بترفع على سيادة القانون لتحصل و أوجد المجتمع المدنية.

 

Website: hukum.umm.ac.id

Shared: