دين شمس الدين لقد تم القبول في الفاتيكان

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Sunday, March 11, 2012 17:24 WIB

 

روما- رئيس العام الرئاسة المركزية المحمدية دين شمس الدين، الخميس (8/3) صباحا بتوقيت المحلي، تقبل كاردينال توران، نائب البابا 16 شؤون الحوار بين الأديان ( رئيس المجلس للحوار بين الأديان )، في الفاتيكان، بين مساء اليوم يتم القبول دين البروفيسور الدكتور ريكاردي، وزير التعاون الدولي والتكامل إيطاليا، كل منهم في إدارتهم بروما.

في الاجتماع مع كاردينال توران، الحديث يتعلق التعاون بين المسلمين وكاثوليك سواء عالميا أو إندونيسيا. والحديث عن إمكانيات مذكرة التفاهم بين الفاتيكان والجمعيتين الكبيرتين الإندونيسية يعني المحمدية ونهضة العلماء. 

بينما في الاجتماع مع وزير ريكاردي الحديث عن دور المحمدية في دعم الحوار التعاون بين الحضارة. وزير ريكاردي وهو مؤسس المجتمعسانتو إغيديو، يثني دور المحمدية باعتارها حركة الثقافة الإسلامية ويتوقع أن يكون مدعما و جسرا بين الإسلام والغرب.

عند الخطة، في 24/3 الأتي، سيتم توقيع مذكرة التفاهم بين المجتمع سانتو إغيديو والمحمدية.

وكاندين شمس الدين نفسه في روما بناء على دعوة من المنظمات الدولية الكاثوليكية لمساعدة رئيس جبهة الإسلامية لتحرير مورو. سواء المحمدية وسنتو إغيديو تعزيز الصلاحيات في دئرة الفلبين الجنوبية.

 

الصحافي: مصطفى نهراواردايا

التحرير : روني تابراني

 

العلامات: دين شمس الدين، الفاتيكان، روما، المحمدية

Shared:
Shared:
1