اكتشفت جامعة ماكاسار المحمدية امكانية التعاون مع جامعة نيهون

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Thursday, March 03, 2011 12:08 WIB


ماكاسار- ستبني جامعة ماكاسار المحمدية التعاون مع جامعة نيهون اليابانية في ميدان البحوث المرورية والتعليم وتنمية الرفاهية للمجتمعات الساحلية . وسيشمل البحث علي التنقيب عن إمكانات الساحلية والبحرية الموجودة في سولاويزي الجنوبية . أعرب هذا نائب رئيس الجامعة الأول الدكتور الحاج عبد الرحمان رحيم ، س.إ.، م.م.  في الاجتماع للاتفاق على البرنامج الذي يقع في سفارة اليابان بجاكرتا في يوم الاثنين (28/02/2011) . وحضر في الاجتماع من نورسي أ.كيو وكونيشي من جامعة نيهون والدكتور إروان عاقب ، م.ف.د. والدكتورنصرالله ، م.ف.د. والمهندس الحاج محمد سيفالصالح والحاج أحمد اسكندر تومبو .
وأفاد عبد الرحمان[وهذا البرنامج هو برنامج مشترك بين اليابان واندونيسيا في البحوث المرورية وتنمية التعليم والرفاهبة للمجتمع . وفي مجال تنمية المجتمع  سنقوم بالبحث عن إمكانية الجمع بين النموذج البحثي البحري ما يهدف إلى توفير تغيير النظام الاقتصادي للمجتمع الساحلي الذي يعيش حاليا في ظروف مؤسفة ].
وأضاف عبد الرحمان [ وبجانب تطوير جودة وكفاءة المدرسين والطلاب بجامعة ماكاسار المحمدية فتدعم الجامعة علي تنمية الخدمات التعليمية والصحية حتى أنه بعد اجتماع مع اليابان ستواصل بالدراسات المقارنة في مستشفى الجامعة ومستشفى اليزابيث في سنغافورة في إطار إنشاء مستشفى جامعة ماكاسار المحمديةعلي معيار دولي ]. 

Shared:
Shared:
1