فلة ميلاد المحمدية في 102 جاكرتا الجنوبية

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Wednesday, November 02, 2011 16:48 WIB
 
جاكرتا - تميزت حفلة ميلاد 102 المحمدية لمستوى مدينة الادارية جاكرتا جنوبية بوضع العلامة في التولية المشتركة الرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية في جاكرتا جنوبية للفترة 2010- 2015 من قبل الرئاسة المنطقة المحمدية منطقة خاصة العاصمة (DKI) جاكرتا. استغرق هذا البرنامج يوم السبت 29 أكتوبر 2011، في قاعة الجنود المشاة البحرية، سيلنداك جاكرتا جنوبية.
 
بمشهد الرئاسة المركزية المحمدية الدكتور الحاج عبد الفتاح. ويبيسونو، ورئيس الرئاسة اللإقليمة الدكتوراندوس الحاج داليمان سفيان، م.ف.د، وسكرتير الرئاسة اللإقليمة سبحان وحيودي مع العشرات من الأعضاء المسؤولين الآخرين في تولية رسمية من قبل الرئاسة المنطقة المحمدية جاكرتا.
 
قبل حفل التولية، عقد العديد من عوامل الجاذبية للمدارس المحمدية في جاكرتا جنوبية. البرنامج يبدأ ب"دروم باند" الطلاب مدرسة الإبتدائية 6 المحمدية تيبيت الشرقي، ومدرسة الإبتدائية المحمدية 12فامولونج. وموكب "دروم باند" يحيط  حول فناء الموقف قاعة الجنود برفقة جاذبية الدراجات دراجات مع مجتمع الدراجات المحمدية كبايوران بارو. البرنامج المستمر في القاعة مع الأداء مراويس مدرسة العالية المهنية المحمدية 9 كبايوران لاما، الكمان مدرسة الثانوية المحمدية 8 كبايوران بارو، موسيقى أنجلونج لطلاب مدرسة الإبتدائية المحمدية 5 كبايوران بارو، عوامل الجاذبية حزب الوطن مدرسة الثانوية المحمدية 8،  الرقص سامان مدرسة العالية المحمدية 18 كبايوران لاما، عوامل الجاذبية  تافاك سوجي المحمدية معهد دار النجاح كبايوران لاما، وكذلك إندماج الأصوات مدرسة العالية المحمدية  25 فامولونج.
 
في ترحيبه، قال ورئيس الرئاسة اللإقليمة الدكتوراندوس الحاج داليمان سفيان، م.ف.د. يؤكد أن تولية  لجميع الرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية جاكرتا جنوبية قد أعطى معنى خاصا للمسؤولين إدارة المناطق والفروع المحمدية. لأن هذه التولية تكون لحظة من إعادة إطلاق الالتزام التنظيمي لتقدم الأمة والدولة والعالم والإنسانية.
 
في الإشراف هذه الفترة، واصل داليمان سفيان الكلام، الرئاسة اللإقليمية المحمدية في جاكرتا جنوبية مع التركيز على بعض البرامج المتفوقة، منها، وتطويرالأعمال المحمدية، والتحسين المثلى من كوادر العلماء الترجيح، لتحسين جودة كتيبة المبلغين المحمدية، وكان رائدا في إنشاء مؤسسات التمويل الصغير، مثل الشركة  التعاونية والبيت المال والتمويل.وBTM.
 
حضروألقى كلمة الترحيب في هذه المناسبة محافظ المدينة جاكرتا جنوبية الحاج شهرالإفندي،س.ح،م.م، رئيس الرئاسة المركزية المحمدية الدكتور الحاج عبد الفتاح ويبيسونو،م.أ، ورئيس الرئاسة الإقليمية المحمدية جاكرتا. أ/د الحاج أغوس سوراديكا،م.ف.د.
 
قال شهر الإفندي، باعتبارها جمعية المجتمع، قد تمت المحمدية طويلة في تربية الأمة من خلال العالم التربوي والأنشطة الاجتماعية المجتمع. ومن المتوقع أن جميع الرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية في  جاكرتا جنوبية على الاستمرار في توجيه الأخلاق وآداب الأمة بحيث يمكن أن تصبح جاكرتا مدينة أكثر تدينا.

قال محافظ المدينة جاكرتا الجنوبية "في خضم التيارات السريعة للعولمة، فمن المتوقع أن الرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية للتواصل توجيه الأخلاق والآداب الأمة. هذه من التحديات الصعبة للرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية ".
 
يقدر رئيس الرئاسة المركزية المحمدية الدكتور الحاج عبد الفتاح ويبيسونو،م.أ، أن الرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية جاكرتا الجنوبية قد عمل باجتهاد في بناء الأخلاق وآداب الأمة، من خلال التعليم أو من خلال الحركة الدعوية.
بالإضافة إلى ذلك، كل عقد نشاط محمدية، ينبغي الرئاسة اللإقليمية والرئاسة الفرعية المحمدية أن تدخل مسؤولين من الحكومة. وهذا يدل على أن المحمدية كجمعية المجتمع قواعد الأمة التي تقيم علاقات جيدة مع الحكومة.
 
الدكتور الحاج عبد الفتاح ويبيسونو،م.أ الذي هو أيضا رئيس الوكالة المنفذة اليومية (BPH) جامعة المحمدية  البروفسور الدكتور حمكا (UHAMKA) ألقى التوجيه إلى الرئاسة الإقليمية و الرئاسة الفرعية المحمدية الجديدة التولية.
أولا : ينبغي على كل الرئاسة الإقليمية والفرعية المحمدية تكون دائما قريبة من الله سبحانه وتعالى. وهذه القربة مطبقة في عبادة محضة مثل صلاة الفريضة مع صلاة الليل. هذه الأمور المهمة في السعي على تقوية الروحية.
ثانيا : ينبغي على كل الرئاسة الإقليمية والفرعية المحمدية الاستمرار في زيادة كفاءة العلمية. 
ثالثا : ينبغي على كل الرئاسة الإقليمية والفرعية المحمدية بناء شبكة والتعاون مع أي جمعية آخرى لتقدم حياة الأمة والدولة والبلاد.
 
واختتام هذا البرنامج مع توزيع الجوائز للطلاب المحمدية الذين يتفوقون كتعبير عن الاهتمام والتشجيع الرئاسة الإقليمية المحمدية جاكرتا جنوبية لأكثر تقدما وتفوقا في العصور المستقبلة.
 



العلامات : المحمدية، ميلاد، uhamka،

Shared:
Shared:
1