تفتح جامعة يوجياكارتا المحمدية مركز اللغة للطلاب الفلسطينيين

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Thursday, February 12, 2015 15:17 WIB

 

يوجياكارتا-سوف تفتح جامعة يوجياكارتا المحمدية مركز اللغة للطلاب الفلسطينيين الذين يلتحقون الدراسة بإندونيسيا. وأصبح هذا واحدة من مساهمات جامعة يوجياكارتا المحمدية للبلاد الفلسطينية من أجل تقدم تربية الشعب الفلسطيني. لأن أصبحت التربية والتعليم مفتاحا رئيسيا لتحرر البلاد الفلسطينية من الاستعمارالإسرائيلي.

هكذا ما بينت الدكتورة إنديرا فراباساري عندماعرضت النتائج التي تم الحصول عليها من زيارة قصيرة من قبل السفير الفلسطيني لدى إندونيسيا، فارز نافع أتيه ميهداوي إلى جامعة يوجياكارتا المحمدية. أقيمت الزيارة في يوم الثلاثاء (10/2) ورحبها مباشرة مدير جامعة يوجياكارتا المحمدية، البروفيسور الدكتور بامبانج جيفتو،م.أ، وكيل المدير الثالث بجامعة يوجياكارتا المحمدية سيري أتماجا ف رشيدي، س.ت، م.س.ج إنغ، ف.ح.د، ف.إ، سكرتير الجامعة المهندس نافع أناندا أوتاما، م.س، رئيس إدارة التعاون بجامعة يوجياكارتا المحمدية، الدكتورة إنديرا فراباساري ورئيسة إدارة العلاقات العامة وبروتوكول جامعة يوجياكارتا المحمدية، راتيح هينينغتياس، س.إف، م.أ.

عند إنديرا، تركزالحكومة الفلسطينية حاليا إرسال أعضاء هيئة التدريس وطلابها لالتحاق الدراسة إلى خارج البلاد، إحداها إندونيسيا. وهذا عند إنديرا لأن فلسطين حاليا أيضا في حالة إعداد هويتها للتحرر من أغلال استعمار البلاد الإسرائيلية. " في الواقع هناك العديد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب من الجامعة الفلسطينية الذين التحقوا دراساتهم في إندونيسيا. من هذا العام شاركت جامعة يوجياكارتا المحمدية أيضا بتقديم المنح الدراسية لهؤلاء أعضاء التدريس والطلاب في دراسة الثقافة واللغة الإندونيسية، قبل التحاق الدراسة في الجامعات التي تم تعيينها،" كما وضحت.

سوف أصبح مركز اللغة مقرا لهم لدراسة الثقافة واللغة الإندونيسية، عند إنديرا سوف يتم وضعهم في مبنى مركز تدريب اللغة بجامعة يوجياكارتا المحمدية. " للعام الافتتاحي هناك أربعة الطلاب الفلسطينيين الذين سيلتحقون الدراسة في جامعة غاجاه مادا. ونقدم المنحة الدراسة لدراسة الثقافة واللغة الإندونيسيةلهم لمدة ثلاثة أشهر، قبل بدء الدراسة في شهر سبتمبر 2015 المقبل،" كما قالت.

أضافت إنديرا، أن جامعة يوجياكارتا المحمدية والحكومة الفلسطينية في وقت قريب أيضا سوف يتم توقيع مذكرة التفاهم في المجال الأكاديمي. " ذلك التعاون في المقبل سوف نخطط أيضا عقد تبادل الطلاب، وتبادل الموظفين، والأنشطة الأكاديمية الأخرى في الجامعة الفلسطينية. وهذه أيضا كمساهمة جامعة يوجياكارتا المحمدية من أجل تقدم العالم التربوي في فلسطين،" كما أضافت.

بينما، السفير الفلسطيني لدى إندونيسيا، فارز مهداوي يبرر أن التعاون في تلك التربية هي مفتاح مهم بنسبة بلادها للتحرر من أيدي إسرائيل. لذلك عند رأيه قد كثر أعضاء هيئة التدريس والطلاب الفلسطينيين الذين يلتحقون الدراسة خارج البلاد. لأن بعد إكمال الدراسات العليا والدكتوراة خارج البلاد، يجب عليهم الرجوع إلى بلادهم لبناء التربية والتعليم في فلسطين. " هذا مفتاح لتحرر البلاد الفلسطينية من أيدي إسرائيل،" كما قاله.

أوصى فارز أيضا، إذا كان هناك شخصيريد مساعدة الشعب والبلاد الفلسطينية، في الحاضر لم يعد الوقت لتقديم المساعدة بإرسال الناس للجهاد جسمية. " إنما الدعم لمساعدة أعضاء هيئة التدريس والطلاب الفلسطينيين لالتحاق الدراسة. لأن بالتربية هذه يمكن بلادنا التحلص من الاستعمار الإسرائيلي،" كما قال في الختام. (Icha)(mac)

 

العلامات: المحمدية، جامعة يوجياكارتا المحمدية، يوجيا، فلسطين

Shared:
Shared:
1