الرئاسة المركزية المحمدية تولية المجلس المركزي لرابطة طلاب جامعية المحمدية 2014-2016

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Wednesday, July 02, 2014 20:47 WIB

 

 

جاكرتا-المجلس المركزي لرابطة طلاب جامعية المحمدية للفترة 2014-2015 تمت التولية رسميا في الإثنين، 30 يونيو 2014 في مبنى الدعوة للرئاسة المركزية المحمدية، منتينغ، جاكرتا. تولية بيني فرامولا كالرئيس العام للمجلس المركزي لرابطة طلاب جامعية المحمدية للفترة 2014-2016 ومجلس الإدارة الآخر، وهي نتائج مؤتمر رابطة طلاب جامعية المحمدية في سولو، جاوى الوسطى في 26 مايو – 1 يونيو 2014 الماضي. في هذه التولية حضر بعض وكالات الجمعية الطلبة الجامعية منظمات الشباب، منظمات الذات الاستقلالية المحمدية، الرئاسة المركزية المحمدية والوكالة من وزير شؤون الحرس الوطني الإندونيسي.

قراءة يمين التولية يرأسها عبد المعطي سكرتير الرئاسة المركزية المحمدية ثم يليه تسليم المنصب رمزيا من جهاد المبارك، رئيس المجلس المركزي لرابطة طلاب جامعية المحمدية السابق إلى بيني فرامولا، رئيس المجلس المركزي لرابطة طلاب جامعية المحمدية المختار. في خطبة الافتتاح من الرئيس المختار يقول بيني أن تحت رئاسته وطنيةسوف تستمر فيتحقيقستةالتأكيدات لرابطة طلاب جامعية المحمدية التي قد تم الإعلان في مؤتمر نصف القرن.

" عموما، الشباب في رابطة طلاب جامعية المحمدية وجميع إندونيسيا هم أمل الأمة وبوابة تقدم البلاد. نتوقع الشباب لديهم الحكمة المحلية والقيم الدينية حتى تلك البوابة لديها الشخصية القوية لتقدم البلاد،" كما وضح بيني. 

القيم الإسلامية لشباب المسلم أصبح في وقت لاحق كالسلع القديمة التي من الممكن تخزينها أو تضع في المتاحف.  هذا الاهتمام الجماعي والمشترك. بحاجة إلى وجود السعي لإحياء القيم الإسلامية مرة أخرى عبر إحياء المساجد وتعميرها،" كما قال الطالب الجامعي للدراسات العليا بجامعة ميرجو بوانا.

في توجيهه قال عبد المعطي، تجديد الشباب ينبغي أن يستمر، خاصة بين المحمدية. " تشير هذه التولية التتابع لحركة منظمات الشباب والتجديد. ينبغي على كوادر رابطة طلاب جامعية المحمدية تولى ثلاثية إعداد الكوادر يعني رابطة طلاب جامعية المحمدية، كوادر الأمة والبلاد،" كما وضح معطي. (Mona) (mac)

 

العلامات:المحمدية، الطالب الجامعي، رابطة طلاب جامعية المحمدية، مجلس الرئاسة المركزية

Shared:
Shared:
1