- الناشيئة العائشية: قاضي دامينغ يجب الانسحاب والاعتذار

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Tuesday, January 15, 2013 17:03 WIB

 

بيان مرشح قاضي محكمة العدل دامينغ عن قضية الاغتصاب دعت الانتقاد من الرئاسة المركزية للنائشية العائشية.

في  اختبار لائق ومناسب نحو مرشح قاضي محكمة العدل من قبل أعضاء اللجنة الثالثة لمجلس النواب في مبنى البرلمان، جاكرتا، الإثنين (14/1)، قال دامينغ،" في قضية الاغتصاب، المغتصِب والمغتصَب عليه  يتمتعان معا. لذالك، ينبغي التفكير بفرض حكم الإعدام،".

الاغتصابهو جريمة التي تجلب تضاعف المعاناة للمرأة. العدل الذي  تحصله ضحية الاغتصاب من خلالالمؤسسات القانونية ليست قادرة تماما على استعادة الضحية إلى حالة السابقة.

عنده، العدللا يمكن أن يعلق فقط على أحكام اللوائح القانونية ولكن كيف يتم تنفيذ قرار القضاة في وتنفيذه.

كالمنظمة التي ترتكز في حركة صديقة للمرأة والأبناء نعتبر بيان مرشح قاضي محكمة العدل يعكسالقاضي ليست حساسة لقضايا النساء والأطفال هم الضحايا الرئيسيين للاغتصاب.

في بيانه، الرئاسة المركزية للنائشية العائشية ترى كيف يعلق العدل بإقامة أولئك الذينيتساهلونفي هذه القضية. وهذا الأمر لا يظهر التعاطف أو الضمير ببيان ذلك الأمر على الرغم يقوله مزاحا. ينبغي عليه الاعتذار إلى الجمهور والانسحاب من عملية الاختبار.

ثم ترى النائشية العائشية أن العدل لا يمكن أن يقوم أمام أولئك الذين ينفون الضمير، يتركون التعاطف في منظور الضحية ويتساهلون القضية الواضحة التي تسبب تضاعف المعاناة.

وأخيرا طلبت الرئاسة المركزية للناشيئة العائشية إلى لجنة الاختبار لترسيب مرشحي القضاة الذين ليس لديهم النظر للضحية لأن في المستقبل سيكون هناك المزيد المصابون بالأثر الذي يتأثربإقامة العدل.

 

العلامات: النائشية العاشئية، القاضي، الاغتصاب

Shared:
Shared:
1