تشجيع الطلاب ليكونوا رجال ريادة الأعمال، ينبغي للمدرسين لديهم خبرات الأعمال التجارية

Author : Pimpinan Pusat Muhammadiyah | Tuesday, July 17, 2012 15:56 WIB

 

يوجياكرتا - لتشجيع الطلابليكونوارجال ريادة الأعمال الناجحين، فالمدرس ينبغي لديه الخبرة في إدارة أحد الأعمال التجارية أو المشاريع. النظارية التي تتم تعليمها من أحد أعضاء هيئة التدريس بدون الخبرة من أحد المدرسين أيضا سوف يكون سدى. لأجل ذلك من المتوقع للمدرسين على الأقل لديه الخبرة في إدارة أحد المشاريع.

وهذا ألقاه سوترسنو باشير، س.إ أثناء كونه محاضرا رئيسيا في اجتماع العمل السنوي للجامعة المحمدية يوجياكرتا بعنوان " تأكيد نوعية الخدمة لتحقيق تربية رجال ريادة الأعمال المتميزين والإسلاميين"، يقع في مركز الطبي أسري الجامعة المحمدية يوجياكرتا، الثلاثاء (17/7). هذا البرنامج أيضا حضر فيه مدير الجامعة المحمدية يوجياكرتا المنهدس الحاج محمد دسران حميد، م.س.ج، أعضاء مجلس هيكلي في بيئة الجامعة المحمدية يوجياكرتا.

عند سوترسنو، المدرس ليس من الواجب لديه العمل التجاري أو المشروع في مستوى كبير ولكن أي عمل تجاري والمهم هو الخبرة في إدارتها.  قال " الخبرة في إدارة العمل التجاري هذا هو الأهم حتى حين يتحدث عن النظرية فيمكن بإضافة قصة خبراتنا في إدارة هذا العمل التجاري".

قال سوترسنو ليكون رجل الأعمال هناك بعض العوامل التي تؤثر يعني عامل النسب، البيئة، والتربية. وقال " في هذا الأمر تطور الجامعة المحمدية يوجياكرتا رجل ريادة الأعمال في عوامل التربية لأن وظيفتها الرئيسية هي التربية، ولكن أيضا يمكن إنشاء البيئة التعليمية على أساس ريادة الأعمال حتى تصبح الطلاب أكثر مشجعا".

في هذا الفرصة سوترسنو أيضا يوضح أن الجامعة المحمدية يوجياكرتا باعتبارها جامعة إسلامية كبيرة لديها الفرصة ليمكن التعاون ببعض البنوك وبالطبع على أساس الشريعة وهذه الفرصة لمساعدة الطلاب في تطوير مشاريعها. قال " بالعلاقة الجيدة بين الجامعة المحمدية يوجياكرتا مع البنوك المذكورة فيمكن الجامعة المحمدية يوجياكرتا إعلان مشاريعها التي يملكها الطلاب حتى أطراف البنوك المذكورة مهتمة ومستعدةلتوفير رأس المال الاستثماري لتطوير الطلاب على أن يصبحوا الأفضل".

 

العلامات: المحمدية، الجامعة المحمدية يوجياكرتا، رجل الأعمال 

Shared:
Shared:
1