روبرت جون فوفي: استحقت جامعة محمدية مالانج العالم الصدق

Author : Humas | Friday, May 29, 2015 15:57 WIB
روبرت جون فوفي، الخريج بجامعة محمدية مالانج جاء  من أستراليا

في صفوف الخريجين جامعة محمدية مالانجالذي سيعقد تثبيته غدا، السبت (30/5)، هناك الوجه الأجانب.  هو روبرت جون فوفي، أستراليا الذي نجح من جديد الدراسات الإسلاميةبجامعة محمدية مالانج.

كان روبرت منجذبا في الدراسات الإسلامية دعمت الرغبة في معرفة الإسلام من الخبراء والمصدر مباشرة.  "إذا تعلم دراسة الإسلام إلي غير المسلمين مخطؤ," قال روبرت الذي كتب أطروحته عن الرجوع إلي إكتشاف الإسلام الجامع: بحث القصصي ضد عثمان إبراهيم.

قبل اختياربجامعة محمدية مالانج، بحث روبرت مزيدا من المعلومات حول بعض الجامعات التي تدرس الدراسات الإسلامية.  ووقع الإختيار علىجامعة محمدية مالانجلأنه يوجد اتصال الشخص وكذلك التوافق مع عدد من الأكاديميين معالمحاضر فيجامعة محمدية مالانج، وخاصة أساتذتان، وهما الأستاذ طبرانيوالأستاذ سيامسول العارفين.

ونتيجة برد الجميل بمثله، رجل من رنمارك، أستراليا يريد بناء شراكة بين المؤسسات التي يعمل فيها، المساواة في الوصول، ومركز دراسة الدين والتعددية الثقافيةجامعة محمدية مالانج.

لروبرت، كانت جامعة محمدية مالانجمؤيدة جدا من التفكير المعقول، منفتح جدا، وتحتوي على العالم الصدق القوي.  كما اعترف أنه معجب بكيفيةجامعة محمدية مالانج يطرح نفسه، على سبيل المثال منفيديو أراه بالمرة. جامعة محمدية مالانج هي جامعة رائعة.  لديها مستقبل باسم".

بعد تخرجه منالماجيستر بجامعة محمدية مالانج، خطط روبرت لمواصلة دراسته الدكتوراه في التربية الإسلاميةبجامعة محمدية مالانج.وأضاف "لكن, لا بد لي من العودة إلى أستراليا إعادة إلى العمل مرة أخرى لمدة سنة.  من الخطة، في الشهر يوليو في السنة الأتي (2016) من شأنه أن يأخذ دورات الدكتوراه فيجامعة محمدية مالانج.

كمسيحي، كان روبرت لديه نظرة مثيرة على أساس الدين. "على الرغم من أنني كان مسيحيا، ولكنني لا آكل لحم الخنزير ولا أشرب الخمر.  وقال لكن الأساس هو معقول، لأنه بالنسبة لي، إذا كنت تريد الصحة، ينبغي أن تستهلك الطعام الحلال".

رئيس دوراتالماجيستر الإسلامية بجامعة محمدية مالانجالأستاذ الدكتورطبراني MSi استدعاء روبرت هو المسيحي-الإسلامي.  ووفقا له، رسميا أن روبرت المسيحيين ولكنه أتباع التوحيد. تعمق روبرت وحدانية ملة إبراهيم المثل الديانات السماوية، وخاصة المسيحيين. "تمني روبرت لتوحيد الأديان السماوية وخاصة المسيحيين والمسلمين في أستراليا," قاله.

كان برنامج الدراسات العليا بجامعة محمدية مالانج لديهاعشر الماجستير و ثلاث البرنامج الدكتوراه.  العشر من برنامج الماجستير هو الإدارة ، علم الإجتماع، القانون، الدراسات الإسلامية، الزراعية والسياسات وتطوير التعليم، علم النفس ، الرياضيات, التربية والتعليم اللغة والأدب الإندونيسية، التعليم اللغة الإنجليزية، ثم عن ضعف درجة الماجستير في الإدارة مع المهنة المحاسبة.  مع أن برنامج الدكتوراه هو في العلوم الزراعية العلوم الإجتماعية والسياسية، والتربية الإسلامية. ((han/nas

Shared:

Comment

Add New Comment


characters left

CAPTCHA Image