عم كاروو: يجب أن يكون أمة وسطا أن يلمس الفقراء

Author : Humas | Sunday, June 28, 2015 11:15 WIB

اشترك الحاكم جاوة الشرقية سوكارو في ملاحظات عن المفهوم أمة وسطا المعين من قبل القيادة المنطقة المحمدية بجاوة الشرقية في مشتغل رمضان 1436 هجرية التي جرت في يوم السبت والأحد 27-28 يونيو 2015 في جامعة محمدية مالانج. موافقا له, المفهوم عن أمة وسط يجب أن يلمس الفقراء.

 

عن الزعيم الذي اشتهر بالعم كارو, من المفاهيمي كانت أمة وسطا هي مصيبة, لأنها تركز علي أهمية التوازن والعدالة. "من المفروض أن يتم أساس التوازن وجوده في اللائحة ليستحق الزخم," قال سوكارو في كلمته أمام أكثر من 3000 شخص المحمدية بجاوة الشرقية في السبت (27/6)  في فبة جامعة محمدية مالانج.

 

اعتقد سوكارو, إذا قام التطبيق من المفهوم هذا التوازن إقامة جيدة يستطيع أن يسد تباين الأغنياء عن الفقراء التي كان سببها التحرير. 
موافقا له, إذا كان التحرير أكثر ربيحة عنداللبرانيين, فمفهوم أمة وسطا الذي يؤكد العدالة يجب أن يكون فيرسا الذي يرتب توازنه. 
التالي ينتج بأن العدو القوي من الديمقراطية هو غير العدالة, بسببه كان التأريض عن المفهوم أمة وسطا مطلقا لأن لايكون السافلين مضغوطا بالتكلف.
" التأريض هذا المفهوم يجب أن ينمو إقتصادي المجتمع," وضحه. في نهاية كلمته تمني سوكارو أن تكون محمدية قادرة في أخذ هذا الدور الضروري. 
"عسي أن تكون محمدية في تطوير دائم و تساعد المجتمع كالشمس التي تنور مجتمع جاوة الشرقية,"بينه. 

 

في الجلسة السابق, بحث مشتغل رمضان بحثا كاملا عن مفهوم أمة وسطا في دراسة عم تتعلق ب" أمة وسطا للإندونيسيا المتقدمة" والمدروس علي شكل تاريخي من قبل رئيس مجلس الترجيح والتجديد القيادة المركزية المحمدية الأستاذ الدكتور شمس الأنوار,علي شكل فقهي من قبل القيادة المركزية المحمدية الأستاذ الدكتور يونهار إلياس وعلي شكل فلسفة إلهية من قبل مدير السابق بجامعة إسلامية يوجياكا رتا والذي كان أيضا العلماء المحمدية, الأستاذ الدكتور أمين عبد الله. (han)     

Shared:

Comment

Add New Comment


characters left

CAPTCHA Image