سيارة كهربائية "Genetro Suryo" جامعة المحمدية ماﻻنغ توجهت إلى Shell Eco-Marathon "آسيا"

Author : Humas | Wednesday, February 28, 2018 12:58 WIB
 

مواصلة تطوير صناعية السيارات الكهربائية خلال العقد الماضي لتجربة زيادة. وتتأثر هذه الجوانب عدة كليات للتنافس في تهيئة السيارات الكهربائية. جامعة المحمدية ماﻻنغ (UMM) كالطاقة eco-حرم تسهم أيضا في تنمية صناعية وسائل النقل الحديثة.

بعد نجاح المرتبة الكبيرة أربع الوطنية عام 2017 في عناوين "المنافسة سيارات" كفاءة الطاقة (KMHE) الذي عقد "بوزارة البحث والتكنولوجيا في التربية العالي"، "Sang Surya Eco Energy team– جامعة المحمدية مالانغ" جاهزة في الملعب مسابقة ملكة جمال "آسيا" الإيكولوجية-ماراثون شل في سنغافورة 8-11 آذار/مارس عام 2018.

في هذه المباراة، أنشأت "Sang Suryo Eco Energy Team" تتكون من ثمانية طلاب من كلية للهندسة (FT) فريقا خاصا لإجراء بحوث في مجال الكهرباء كإحدى الاستراتيجيات تحقيق أداء الأمثل.

"أمس فرقة الكهربائية مستعدة حقاً للتعرف على القيود المفروضة على السيارة، أوضح رئيس فرقة "رينجي أحمد ريميلدي".

وقد الخاص مزِيّة، السيارة الكهربائية Gentro Suryoقدرة محرك أقراص 2.5 إلى 3 ساعات في وقت شحن البطارية. فهو يجعل هذه السيارة بما في ذلك السيارات التي هي الوقود الكهربائية فعالة جداً من الطاقة.

"الآن أن هذه السيارة فعلا وقد أكملنا بإضافة قدرة بطارية لفترة أطول سيارة الرحلات،"يقول من أعضاء شعبة الكهربائية شرول سرور.

وفقا لبناة مؤسسة شبه مستقلة “Mecatrom”جوفري في هذه المناقسة قد Gentro Suryoالفعل الاستعداد الكافي. وقال أن هذه السيارة تكون السيارات الكهربائية فخر لجامعة المحمدية مالانغ.

وقال "بتماسك وبطل العقلية التي يملكها تيملة الذي يجعل أداء هذه السيارة تكون معلقة".

بمناسبة "إطلاق الكبرى" من "فرقة Sang Surya Energy"، قال "رئيس الجامعة" فوزان لأعضاء فريق ليس بالتوقف في ابتكار خاصة لتطوير السيارات الكهربائية.

"لا يتوقف على الابتكار لاستمرار هذه السيارة الكهربائية،" وأوضح فوزان، الرائحة في القاعة اليوم الأربعاء (28/2).

آسيا الإيكولوجية-ماراثون شل هو حدث سنوي ترعاه شل حيث تتنافس جميع المشاركين لجعل سيارة خاصة التي يمكن أن تجعل من الكفاءة في استهلاك الوقود.(nas)

Shared:

Comment

Add New Comment


characters left

CAPTCHA Image