حين ما ساح الطلاب مدرسة الأبناء الصغار إلى الجامعة المحمدية مالانج

Author : Humas | Wednesday, February 18, 2015 10:48 WIB

لا ينتهى في الكبار و الطلاب من مستوى العالية فحسب, بل كان الصغار يزورون الجامعة المحمدية مالانج. حيث كان عددا من 300 طالب من مدرسة الأبناء الصغار PAUDفي منطقة سومبيربوجونج مالانج يزورون الجامعة المحمدية مالاج للسياحة يوم الأربعاء. فازدحمت الجامعة المحمدية مالانج بحضورالأبناء الصغار. و حطة السياحة تبدأ من موقف الهالي, ثم البساتين حول الجامعة, ثم قبة الجامعة, و ينتهى في بستان السياحة سينكالينج. كانوا مسرورون بالتمشى و التغنى و التصوير معا.

 

مجيئ المئات من 14 PAUDمن ضمن البرنامج السنوي لتعريف المهن إلى الطلاب في PAUD, و بين ياتي أن لهذه السنة يكون الموضوع هو الجامعة.

 

قالت "نريد أن نعرف إلى الطلاب الصغار في PAUDبأن هذه هي الجامعة التي ستكون موقعا لبحث العلم في المستقبل".

 

و أضافت أنها أرادت بهذا لتأكيد على الطلاب الصغار على أن التعليم مهم بلا شك مهما أن جاؤوا من القرى.

 

و في هذه الزيارة, يدور الطلاب في الجامعة قبل بدية البرنامج في قبة الجامعة. و شارك المدرسين أولياء الطلاب في إشراف الطلاب طوال البرنامج.

و يعرف الطلاب الصغار في قبة الجامعة عن أنواع المهنة من سائق الطائرة و المهندس و الطبيب و المهنة الأخرى التي يمكن حصولها بالتعلم العالي.

 

قالت "لقد عرفنا لهم قبل سنة عن العسكر في Yonkav 3/Tank, و قبل ذلك يكون في عمل القطار, و سيتغير كل سنة".

 

بعد انتهاء الزيارة, ذهب طلاب PAUDإلى بستان السياحة سينكالينج للسياحة. و كان قبل ذلك زار إلى الجامعة المحمدية مالانج كثيرا من المدارس و الجامعات و الشركات و الحكومة و وسائل الإعلام و سفيرا للبلاد و زعماء البلاد.(zul/han)

Shared:

Comment

Add New Comment


characters left

CAPTCHA Image