يوم الأرض, احتفلت الزاوية الأمريكية (American Corner) سياحة منطقة حتي FlashMob

Author : Humas | Thursday, April 23, 2015 11:22 WIB

 

مشتركون flashmob يمسكون الكتابة الشباب الأخضر بجامعة محمدية مالانجكمشاركةفي الإحتفال بيوم الأرض، الأربعاء (22/4)

اشتركت مئات الطلاب جامعة محمدية مالانج وبعض المدارس في مالانج وباتوفي الإحتفال بيوم الأرض 2015 التي عقدتها الزاوية الأمريكية بجامعة محمدية مالانج، يوم الأربعاء (22/4).كان الترتيب البرنامج " الشباب الأخضربجامعة محمدية مالانج"يبدأ مع الإفتتاح في قاعة المكتب الإدارة العامة واستمر مع سياحة منطقة في مساحة المشجر بجامعة محمدية مالانج.

في المشجر, انقسم جميع المشتركون إلي فرقتان عظيمتان. لكل فرقة لديهم دور مختلف. الفرقة الأولي ستتعلم عن الزراعة, و الفرقة الثانية تفعلون الألعاب لإختبار المعرفة عن البيئة. "عملنا التعاون مع مركز الدراسات البيئة والمجتمع بجامعة محمدية مالانج. في هذا المشجر لديهم الفكرة بقرية الجاوة. سيتعلم المشتركون عن النباتات النادرة التي موجودة إلا في جزيرة جاوة.

بعد التعلم عن البيئة والنباتات النادرة، عاد المشتركون إلى قاعة المكتب الإدارة العامة للإستماع إلى الحديث من الأميرة البيئة 2014،هيندتا كوسوما وقامت برئيسة الجلسة السفير الباتيك 2014، غارودا جكتي فيراتاما. كان البرنامج احتفالا بيوم الأرض مع أنواع الأنشطة الجديدة أولا يعقدها بالزاوية الأمريكية. إلي الآن, فإنهم يحتفلونه مع الورشة العملي والندوات عن البيئة."هذه السنة، يتم البرنامج بطريقة مختلفة.  أصغر سنا، الشباب، موافقا بالموضوع ," قال هيرو.

لاالزواية الأمريكية بجامعة محمدية فحسب، هناك عشرةمن الزواية الأمريكية الأخري في جميع أنحاء إندونيسيا الذين يعقدون الشيء المماثل، على الرغم بأن الفكرة تنفيذه مختلفة.  وقد تم تنظيم هذا البرنامج الأخضر الشباب بجامعة محمدية مالانج بمبادرة من الزواية الأمريكية  وبالتعاون مع سفارة الولايات المتحدة في إندونيسيا.

قدم في هذا البرنامج برنامج التبادل يسمى القيادة المبادرة للشباب بجنوب لشرق آسيا. هذاالبرنامج قدم للشباب الاندونيسيا بأعماربين 18-35 سنة والذين يهتمون بالبيئة.  وبالنسبة للمستقبل ما زال الكثير مما يتعين القيام به من قبل البشر. "لأن جيل من الشباب والشبابات حصلواعلى التغيير والميل للإهتمام بالبيئة ينحط متزايدا. وبالتالي احتاج إلى المثير مثل هذه الأنشطة لنموالتوعية جيل الشباب," قال هيرو.

تمشيا مع هيرو، كشفت هيندتاكوسوما بأن الأنشطة بمثل هذه يجب القيام بها من أجل اهتمام بالبيئة. " هذه الأنشطة محنكة و جيدة لتحريك الجيل الشباب," قالت الأميرة البيئة العام 2014. للإاستمرار في محافظة البيئة، واحدة من الأشياء التي تحتاج إلى المنشأة هي العقلية من المجتمع، وخاصة الشباب. واحدة منطريقتها هي خلق المثير مثل إجراء الأنشطة الشباب الأخضربجامعة محمدية مالانج," أضافت هيندتا.

لاتكن تأخرا، وضحت أيضا السفيرالباتيك 2014 على أهمية الشباب في محافظة الأرض في الوقت المبكر.  وقالت "في هذه الأنشطة يوم الأرض، دعت الزاوية الأمريكية الأطفال المدرسة العالية، ربما الأطفال المدرسة الإبتدائية والعالية مدعون أيضا في مشاركة هذه الأنشطة من أجل يهتمون البيئة,"قال غارودا جاكتي فيراتاما.بالإضافة إلى ذلك، دعي أفراد المجتمع مالانج الشباب أن يهتمون الأرض ليست بسبب نشوة الأرض فحسب. "الواجب لأن الأرض لنا والأرض مسؤوليتنا,"قال غارودا.

flashmob اختتم البرنامج  flashmob مع أمام المكتبة بجامعة محمدية مالانج."إن حقيقة  هو عندما ألهم شخص واحد الآخرين، والأمل أن flashmob لاالرقص فحسب، ولكنه دعوة للناس إلى رعاية الإهتمام.  بدأ شخص واحد ، والبعض الآخر يتبعون," قال هيرو (nay/zul/nas)
   

 

Shared:

Comment

Add New Comment


characters left

CAPTCHA Image