تطبيق أندريت أكثر الرغبة, استعد PlayStore بنقل جامعة محمدية مالانج

Author : Humas | Tuesday, March 10, 2015 12:57 WIB
APLIKASI UNGGULAN: Mahasiswa Teknik Informatika UMM berhasih membuat aplikasi android unggulannya, yaitu Ongkos Kirim Indonesia (Ongkir). Aplikasi ini berhasil diunduh lebih dari 10 ribu pengguna android.
 

بعد النجاح السابق برسالة جامعة محمدية مالانج،  أحضرالطلاب جامعة محمدية مالانجمرة أخرى مع بتطبيقاتأندريت المتفوقة، وهي شحن اندونيسيا.  التطبيقات التي تم تحميلها أكثر من 10 ألف مستخدم هو عمل اثنين من طلاب الهندسة المعلوماتية بجامعة محمدية مالانج . وهما يوسف فهران و فوفوت دوي فوتري.

 في مجال التصنيع, يساعدهما ثلاثة طلاب من زملائه الآخرين الذين هم أيضامن كلية الهندسة المعلوماتية بجامعة محمدية مالانج ، وهما سفيان أنتونيياوان، اندى رزقي والأولياء واردنا. وهذا جعل هذه الأنفار الخمسة فرقة تسمي ب PaperPlay Studio والذي أصبح أيضا اسم شركتهم.

 بالإضافة إلى البريد، جعلت  PaperPlay Studioعشرة تطبيقات أندريتالأخرى. "ومع ذلك، كان البريد أعظم تقديرا، كما يتضح منذ سبتمبر حتى وصلت اليوم أكثر من عشرة آلاف التنزيلات" وقاليوسوف فهرانعندما إلتحاق به في مختبرالهندسة المعلوماتية بجامعة محمدية مالانجالثلاثاء (10/3).

جهاز الأمن والمخابرات نفسها، وفقا ليوسف "هو أحد من التطبيقات التي تستخدم للتأكد من مدى بريدي لى أساس مدينة المنشأ والمقصد، وكذلك وزن الحزمة لإرسالJNE ،TIKI  وبريد إندونيسيا". " ليس ذلك فحسب، وهذا التطبيق يمكن أيضا يحسب مقدار أرخص البريدية التي يمكن أن تستخدم ".

جعل هذه التطبيقات إيحاء من مشاكل شخصية يوسف, الذي يجد الصعوبات في المبيعات من شبكة الإنترنت و يكون صعبة له في تحديد مقدار البريد للمستهلكين. لذلك، جعل التطبيقات التي يمكن تحميلها بسهولة على الهاتف علي قاعدة أندرويت .

 إبداعهم ليست مجرد عن اتخاذ أي تطبيق أندرويت. في هذا الحين، أنهم يقومون بتطوير اللعب جامعة محمدية مالانج ، الذي هو نوع النسخة  PlayStoreجامعة محمدية مالانج.  وتنشأ هذه المبادرة لأن حتى الآن، لتحميل التطبيق لPlayStore بلغ إلي 300 ألف روبية. وأضاف "نأمل, بوجود هذا ، استطاع الطلاب جامعة محمدية مالانج  تحميل التطبيق مجانا. و بذلك، صارت الطلاب أشد حماسة في العمل. "

قال رئيس مختبر تكنولوجيا المعلوماتيةهاريادي، تواصلت جامعة محمدية مالانج لتشجيع الطلاب ليكونوا أكثر إبداعا. "وتحقيقا لهذه الغاية، والهدف من المختبر تكنولوجيا المعلوماتية يجب أن يكون هناك برنامج الرائد الذي يمكن نشره.  ويمكن أن تأتي من الدورات الدراسية لطلاب، أو الإبداع النقي".

وزاد هاري، بدعم قوي من الحرم الجامعي، وجهزت في مختبر تكنولوجيا المعلوماتية المرافق والمجموعة الكاملة من الأدوات التي يمكن أن تعزز الإبداع لدى الطلاب. "الحمد لله، وهذا تؤثر على إنتاجيتهم. أصبحت جودة عملهم كثيرة. "

 بجانب يوسف و فوفوت، المبادر الطلاب برسالة جامعة محمدية مالانج وهوعلي عثمان, كان مثمرة أيضا في خلق تطبيقات أندرويت. في  PlayStoreهناك 25 تطبيقات من عمله. (ica/han)

Shared:

Comment

Add New Comment


characters left

CAPTCHA Image